أ‌.د. ايمان محمد صبري                                  

أستاذ ورئيس قسم علم النفس

 جامعة الفيوم – مصر

Em00@fayoum.edu.eg

00201063202006

أ.بدر عايد الجهني

رئيس قسم الصحة النفسية ينبع

 وزارة الصحة – السعودية      

00966555363722

المشكلة

يعتبر الانترنت والتكنولوجيا الحديثة من أهم روافد النهضة التكنولوجية التي حدثت في عصرنا الحاضر. ذلك لان الانترنت يعطي فرص ومزايا عديدة لما يعطيه من افادة وتعلم ولكن في نفس الوقت له مساوي عديدة منها العزلة الاجتماعية التي تحيط بمن يستخدمه استخداما سيئا وهناك فرق بين العزلة الاجتماعية كمشكلة سلوكية والانطواء كاضطراب نفسي وينتج من كثرة استخدام الانترنت مشكلات صحية تتمثل في اجهاد العين والام في الظهر …. الخ من امراض صحية ناتجة من كثرة الجلوس والاستخدام.

الأهمية

    توضيح الدور الذي تقوم به الانترنت وشبكات التواصل الاجتماعي في حياة الافراد، وتأثير استخدام الانترنت المفرط علية.

    الوصول الى اهم الاضطرابات والمشاكل النفسية لإدمان الانترنت من خلال رؤية للأبحاث والتراث.

الأهداف

    معرفة الاثار السلبية للأنترنت في المستويات العمرية المختلفة.

    توقع مدى الضرر الذي يسببه ادمان الانترنت مما يدفع لخروج بتوصيات ومقترحات للعلاج.

    ملاحظة الفروق بين مصر والسعودية في الاعتماد المفرط على الانترنت.

    محاولة معرفة الأنواع المختلفة لإدمان الانترنت.

فعلى سبيل المثال هناك أنواع عديده من ادمان الانترنت مثل: التسوق عبر الانترنت والذي يظهر بشكل متزايد عند النساء مما يزيد من شهوه الشراء وهذا السلوك قد يسبب العدد من المشكلات العائلية والاقتصادية نظرا لأنه في كثير من الأحيان تتم شراء بعض الأشياء عبر الانترنت دون الحاجة الفعلية لها. فهو شراء من اجل الشراء وهذا نوع من السلوك سببه ادمان التسوق عبر الانترنت.

هناك نوع آخر من الإدمان يلجا اليه ويحبه الشباب والمراهقين وهو ادمان الألعاب الالكترونية حيث تكون البداية عن طريق رغبة بعض الأصدقاء في التسلية والمنافسة ثم تأخذ مسار اخر ليصبح هوس للعب بطريقه مستمرة ودائمة والاصابة بحاله من الإحباط والضيق والتوتر حين يخسر الفرد في اللعبة او تتوقف اللعبة لأي سبب من الأسباب وقد تصل الى حالة حزن شديد يوثر على سلوكه ويصيبه ببعض “الاضطرابات النفسية “.يعني أدمان الانترنت الاعتماد المفرط على الانترنت وتصفح الويب بحيث يصبح الشخص غارقا في التصفح الا نهائي للمواقع والمحتوى عبر الأنترنت وفي حالة منع الشخص عن استخدام الانترنت قد يصاب بحالة من الهيجان والغضب او الحزن والعزلة ويميل الى سلوكيات قد تصنف على انها اضطراب نفسي.

اما ادمان الألعاب الالكترونية يعني انغماس الفرد بشكل مفرط في اللعب الالكتروني ويصبح غير قادر على التحكم في استخدام الألعاب مما يوثر على حياته اليومية وواجباته الأخرى ويجره الى العزلة الاجتماعية والبعد عن الحياة التي هي عنصر أساسي في نمو وتعلم وصحة الانسان النفسية.

وبالرغم من المساوي التي قد يتكلم عنها اغلب الباحثين والعلماء عن سوء استخدام الانترنت وادمانه الا انه يعطي مزايا عديده لمن يريد ان يتعلم ويتعرف، بحيث انه جعل العالم قرية صغيرة لا تحتاج الى مسافات او سفر بل تصل المعلومة اليك في مكانك بدون تعب او مشقة.

ومن الملاحظ ان كلا من مصر والسعودية يدفعون الى الاتجاه الايجابي في استخدام الانترنت والتكنولوجيا الحديثة ويحاولون قدر المستطاع عمل ندوات ارشادية توعوية في كيفية الاستخدام الآمن والرشيد لهذه التكنولوجيا والعمل على توفير بنية تحتية وتعزيزيه لاستخدام نت فائق السرعة.

منهجية البحث: مسح التراث النظري والدراسات السابقة حول هذا الموضوع.

أدوات جمع البيانات: قراءة التراث حول ادمان الانترنت والدراسات المختلفة التي تمت حوله.

هيكلية البحث:

(مدخل الى المشكلة، رؤية نظرية لإدمان الانترنت والاضرار النفسية والاجتماعية، أسباب الإدمان على الإنترنت، أنواع ادمان الانترنت، الاثار النفسية والاجتماعية المترتبة على الشراء عبر الانترنت، رسم توضحي لدراسة، الخاتمة، المراجع)

Internet addiction and its relationship to some psychological and social disorders. A comparative- study

Prof. Dr. Iman Muhammad Sabry.

Professor and Head of the Department of Psychology.

Fayoum University – Egypt

Badr Ayed Al-Johani

Saudi Ministry of Health – Head of the Mental Health Department

at Yanbu General Hospital

The problem

 The Internet and modern technology are considered one of the most important tributaries of the technological renaissance that has occurred in our present era. This is because the Internet provides many opportunities and advantages due to the benefits and learning it provides, but at the same time, it has many disadvantages, including the social isolation that surrounds those who use it poorly. There is a difference between social isolation as a behavioural problem and introversion as a psychological disorder. Excessive use of the Internet results in health problems represented by eye strain and pain. In the back…etc. health diseases resulting from excessive sitting and use

Importance

  • Explaining the role played by the Internet and social media networks in individuals’ lives, and the impact of excessive Internet use on it.
  • Access to the most important disorders and psychological problems of Internet addiction through a vision of research and heritage.

Objectives

  • Knowing the negative effects of the Internet at different age levels.
  • Predicting the extent of the harm caused by Internet addiction prompts recommendations and proposals for treatment.
  • Noting the differences between Egypt and Saudi Arabia in excessive reliance on the Internet.
  • Trying to know the different types of Internet addiction.

For example, there are many types of Internet addiction, such as online shopping, which appears increasingly among women, and increases the desire to buy, and this behaviour may cause several family and economic problems since some things are often purchased online without the actual need for them. It is buying for the sake of buying, and this is a type of behaviour caused by online shopping addiction.

There is another type of addiction that young people and teenagers resort to and love, which is an addiction to electronic games, where it begins with the desire of some friends to have fun and compete, then it takes another path to become an obsession to play continuously and permanently and to suffer a state of frustration, distress, and tension when the individual loses in the game or the game stops for any reason. One of the reasons may lead to a state of extreme sadness that affects his behaviour and causes him some “psychological disorders.” Internet addiction means excessive reliance on the Internet and web browsing such that the person becomes immersed in endless browsing of sites and online content. If the person is prevented from using the Internet, he may develop a condition. From agitation, anger, sadness, and isolation, and tends to behaviours that may be classified as a psychological disorder

Addiction to electronic games means that the individual is excessively immersed in electronic gaming and becomes unable to control the use of games, which affects his daily life and other duties and leads him to social isolation and distance from life, which is an essential element in the growth, learning, and psychological health of a person.

Despite the disadvantages that most researchers and scholars may talk about about the misuse and addiction of the Internet, it gives many advantages to those who want to learn and learn, as it has made the world a small village that does not require distances or travel, but rather the information reaches you at your place without fatigue or hardship.

It is noted that both Egypt and Saudi Arabia are pushing for a positive trend in the use of the Internet and modern technology and are trying as much as possible to hold awareness-raising seminars on how to safely and rationally use this technology and work to provide and enhance the infrastructure for the use of high-speed Internet.

Research methodology: Survey of theoretical heritage and previous studies on this topic.

Data collection tools: Reading the heritage about Internet addiction and the various studies that have been conducted about it.

Search structure:

(Introduction to the problem, a theoretical view of Internet addiction and its psychological and social harms, causes of Internet addiction, types of Internet addiction, psychological and social effects resulting from online purchasing, an illustrative drawing of the study, conclusion, references)

 

مقدمة:

أن العصر الحالي يطلق علية عصر التكنولوجيا والثورة المعلوماتية التي تتيح لأي شخص ان يتعرف على ما يدور في أي مكان بالعالم بمجرد ضغطة على جهاز الكمبيوتر وهذه ميزة لم تكن موجودة سابقاً في العصر السابق بنفس هذه السرعة والدقة وتسعى بعض الحكومات المختلفة على الوصول الى اقصى درجات المعرفة والتطور في مجال التكنولوجيا بما يخدم الافراد والبعد قدر الإمكان عن التأثيرات السلبية للإدمان والانترنت. وقد دلت العديد من الكتابات الحديثة في وقتنا الحاضر عن التأثيرات السلبية للإدمان الأنترنت (محمد عمر الحاجي ،2002) و(احمد محمد عبد الباقي ،2017) و(كمبرلي ينغ ،1998) ومن هذه الاثار شديدة الوضوح والتأثير في سلوك الإنساني هي الاضطرابات النفسية الناتجة عن ادمان الانترنت بأنواعه المختلفة والتي تحدث عنها الكثير من الكتب والعلماء مثل (احمد فائق ،2014) و(انس شكشك ،2007) و(محمد النابلسي، 1985)

مدخل الى المشكلة

عندما ننظر لمشكلة الإدمان يجب علينا ان لا نغفل دور جائحة كورونا في جعل الافراد يلجئون أكثر الى الانترنت وشبكات التواصل الاجتماعي نظرا لان هذه الفيروس جعل كل الافراد يبقون في المنازل ويستخدمون الانترنت كبديل للخروج والتعرف على ما يريدونه من معلومات في العالم الخارجي، ولهذا عند النظر الى الاحصائيات المنتشرة في كلا من مصر والسعودية حول استخدام الانترنت بشكل عام وشبكات التواصل بشكل خاص نجد ما يلي:

ويوضح الشكل السابق اعداد مستخدمي الانترنت في مصر سواء محمول او شبكات تواصل.

ففي مصر أظهرت تقارير وزارة الاتصالات والتكنلوجيا للمعلومات لعام 2022- 2023 ارتفاعا في عدد المشتركين في الهاتف المحمول (98,34) مليون مصر وارتفاع الانترنت فائق السرعة (10,22 ) مليون  مشترك وكذلك بلغت نسبة الافراد الذين يستخدمون الهواتف المحولة لدخول على المواقع التواصل الاجتماعي( 91,1%)  وكانت النسبة العمرية لمن يستخدمونها( 15-74 )سنه .

قد أشار موقع داتا ريبور تال ان متوسط الوقت الذي يقضيه مستخدم الانترنت في مصر يمثل نحو 8 ساعات و10 دقائق وهذا يفوق المتوسط العالمي الذي يبلغ 6 ساعات 49 دقيقة. (الموقع الرسمي لرئاسة الوزراء، مركز دعم واتخاذ القرار، 2023) ومما سبق عرضه تتضح أهمية التي يوليها افراد المجتمع المصري باستخدام الانترنت بكافة الاشكال.

اما اذا نظرنا الى المملكة العربية السعودية نجد ان هناك ( 36،31)مليون مستخدم الانترنت في السعودية و( 29،10 ) مليون مستخدم لوسائل التواصل الاجتماعي علما بان متوسط الاستخدام اليومي 3 ساعات و6 دقائق منقسمين الى 70% من الذكور، 30 % من الاناث.(شركة راجح لتصميم والبرمجة 2023) . عند تحليل هذه البيانات والاحصائيات سنجد ان كلا من مصر والسعودية يلجئون ويستخدمون ويعتمدون على الانترنت بشكل كبير واساسي، وسيكون هذا من المفيد عندما يستخدم في أشياء تدعو الى التنمية وتحسين الرفاهية الإنسانية وجودة الحياة لدى الإنسان، ولكن الذي يحدث في كثير من الأحيان يتم استخدمه بشكل سي يتمثل في الدردشات والتسوق الالكتروني والألعاب مما يودي في النهاية الى ان يكون الفرد عبدا ومدمنا لهذه الأشياء (الانترنت واستخدام التواصل الاجتماعي)

رؤية نظرية لإدمان الأنترنت واضراره النفسية والاجتماعية

أصبح بإمكان الأشخاص وبلمسة واحدة بسيطة بأصبع اليد ان يكون على صلة بالعالم كله وان يحصل على المعلومات بسرعه وان ينشئ صداقات مع الأشخاص الاخرين في كل انحاء العالم. وللإدمان الانترنت مزايا وعيوب عديده وان كان يرى البعض ان العيوب أكثر من المزايا وتؤدي الى العديد من الاضطرابات الجسمية والامراض النفسية والسلوكية (محمدعبد المطلب جاد،2006). (امل بنت علي ،2014)

وعند النظر الى مساوي ادمان الانترنت من الناحية النفسية سنجد ان الاضطراب النفسي و العزلة الاجتماعية وافتقاد مهارات التواصل مع التعرض لمشكلات سلوكية قد تبدو في صورة اكتئاب او توتر او قلق او صراعات وهناك العديد من الدراسات دلت على المساوي الشديد لإدمان الانترنت وخصوصا لدى الشباب والمراهقين حيث يقضون ساعات طويلة اما شبكة الانترنت دون هدف محدد مما يؤدي الى التأثير على علاقتهم الاجتماعية وعدم قدرتهم على التواصل مع الافراد المحيطين بهم مما يسبب العزلة الاجتماعية والبعد عن المشاركة في المجتمع برغم ان الانسان هو كان اجتماعي بطبعة .ومن الدراسات التي تؤكد على اضرار الانترنت وشبكات التواصل الاجتماعي ( صالحة احمد سنان ، 2004) ( ناصر سليمان الحوسني ، 2011) (سميره عبدالله كردي ،2009) وكلها توضح ان العديد من الشباب والمراهقين يلجؤون الى الاستخدام الزائد والمستمر للأنترنت وشبكات التواصل مما يجعلهم بعيدين عن الاسرة الأصدقاء والمجتمع ، مما يحقق الاغتراب النفسي وهم في نفس البيت والبلد .

ويذكر ان اول من وضع مصطلح الإدمان على الانترنت كمبرلي يونغ العالمة الامريكية التي أوضحت ان ادمان الانترنت هو الاستخدام لأكثر من 38 ساعة في الأسبوع .( yaung،1996) وقد أشارت (امل بنت علي 2014) بان الإدمان على الأنترنت هو اضطراب السيطرة على الاندفاع في استخدام شبكة الانترنت والذي تضمن السكر وفقدان الوعي .اما (حمد بن محمد الهاجري، 2003) فقد أوضح ان استخدام الانترنت اكثر 38 ساعة يوميا مع ظهور اعراض الانقطاع والاكتئاب وسوء المزاج .هو ما نعني به ادمان الانترنت ونجد ان هناك أسباب عديده لإدمان الأنترنت حيث تلعب الثقافة المجتمعية دورا في تحديد ما ذا نعني بإدمان الانترنت وقد يكون ذلك في ضوء المفهوم الطبي او النفسي او الاجتماعي او المجتمعي .

حيث ان مستخدمين الانترنت في البداية ينبهرون بما يقدمه الانترنت وشبكات التواصل الاجتماعي من معلومات ورؤية للعالم بشكل مختلف فيسيرون في غير هدى او تحديد ماذا يريدون الى ان يتوصلوا لما يبحثوا عنه او يريدون معرفته China ,2007)). وقد أشار الدليل التشخيصي والإحصائي الرابع للاضطرابات النفسية (DSM-IV) معايير إدمان الانترنت والتي تتمثل في: توق شديد لاستخدام الانترنت، عدم السيطرة على الوقت المستخدم في الانترنت، أعراض السحب في حال عدم استخدام الانترنت أو تقليل الوقت، واختفاء هذه الأعراض عند استخدامه مرة ثانية نمو القدرة على التحمل ومن ثم زيادة مدة الاستخدام، تضييق الحياة وقصرها على استخدام الانترنت وإهمال مظاهر مهمة أخرى مثل: شريك الحياة، والأسرة، والمهنة، ومجالات الاهتمام الأخرى. (اماني عبد المقصود، 2014)يرى (احمد فخري هاني،2012) ان اسباب الإدمان عديده ومتنوعة وتتمثل في الاتي: أسباب ادمان الأنترنت.

  1. ضعف مواجه المشاكل
  2. الفشل في العلاقات الإنسانية
  3. العزلة الاجتماعية
  4. وجود مخاوف غامضة
  5. قلة احترام الذات
  6. تعرض الفرد للاستهزاء والسخرية

وفيما يلي توضيح لبعض التراث البحثي في موضوع ادمان الانترنت وآثاره النفسية والاجتماعية على مستخدميه

عرضت عدة دراسات على مر الأزمنة منذ ظهور مفهوم ادمان الانترنت لمخاطر الإدمان، ومن هذه الدراسات ما كشفته دراسة (انس الطيب الحسن،2015) من ان ادمان الانترنت يختلف باختلاف النوع ذكر او انثى ويختلف باختلاف العمر مراهقين شباب راشدين. وقامت (اماني عبد المقصود،2014) بدراسة عن ادمان الانترنت لدى شباب الجامعة من سن 18-20 من طلاب التربية النوعية وعددهم (200) وكشفت ان أساليب مواجهة الضغوط والإحساس بالرضا وقلة الضغوط الأسرية والمساندة الاجتماعية عوامل منبئه بإدمان الانترنت منعدمه. وقام ليو Liu 2007) ) بدراسة عن العوامل النفسية والاجتماعية المرتبطة بإدمان الإنترنت وذلك على عينة مكونة من ٥٨٠ طالبا، ومستخدما أدوات تضمنت مقياس للاكتئاب، القلق، طرق مواجهة الضغوط، والعلاقات الأسرية. وأوضحت نتائج الدراسة وجود فروق دالة بين مدمني الانترنت وغير المدمنين بالنسبة للعلاقات الأسرية والاتجاه نحو المدرسة وأساليب مواجهة الضغوط، وارتفاع القلق والاكتئاب لدى مدمني الإنترنت. وأوضح الباحث أن الأسر المضطربة وعدم الرضا عن الحياة المدرسية والأساليب السلبية في مواجهة الضغوط والقلق والاكتئاب هي منبهات لإدمان الانترنت.

لقد أوضح كيم وآخرون (2006(Kim,et al. في دراسته عن اثار ادمان الانترنت ان ادمان الانترنت نجم عنه العديد من المخاطر والأضرار السلوكية منها: تجنب العلاقات الاجتماعية المباشرة مع المحيطين، وتقل القدرة على المواجهة، وانخفاض مستوى التعاون مع المحيطين ولكن اشارت دراسة ( chak،2004)عن وجود اعراض سلبية تنجم عن ادمان الانترنت منها الشعور بالعزلة الاجتماعية والبعد عن الأصدقاء اما دراسة (كمان وآخرون 1999) كشفت عن ان هناك مخاطر اجتماعية مع نفسية تتمثل في فقدان التواصل الاسري والاندماج الاجتماعي مع شعور بالوحدة النفسية والعزلة والتباعد عن الناس .

ومن خلال العرض السابق نلاحظ ان كل الدراسات قد اكدت على الاثار السيئة لإدمان الانترنت والمشكلات التي يخلقها سواء نفسيه او الاجتماعية، ولهذا لا نجد ثقافة انسانية أو عصر من عصورنا يخلو من ممارسة نوع من أنواع الألعاب التي تختلف في طبيعتها ودرجة خطورتها وعدد لاعييها، إلا أنها تتفق جميعا على مبدأ واحد وهو الإثارة وابراز القدرات الفردية، مما يدفع كل فرد من إفراد المجتمع تقريبا الى ممارسة نوع معينا في مرحلة من مراحل عمره رغبة منه في اكتشاف قدراته واثبات وجوده او التمييز ومشاركة الآخرين.

ومن أكثر الألعاب شيوعا في هذا العصر ما يعرف بالألعاب الالكترونية وتسمى أحيانا العاب الفيديو أو الحاسب الآلي وكلها تجتمع في عرض إحداث على الشاشة وتمكين اللعب من التحكم في مجريات الإحداث فيما يعرف بالعلاقة التفاعلية وفي دراسة (استبرق داوود سالم ،2015) عن آثار الألعاب الالكترونية.

  • ان العزلة الاجتماعية تظهر عند الاطفال كلما زادت عدد ساعات لعبهم بالألعاب الالكترونية
  • ان الذكور يقضون ساعات أكثر من الاناث باللعب بالألعاب الالكترونية
  • زيادة التوعية الإعلامية لإفراد الأسرة بخطورة إصابة الطفل بالعزلة الاجتماعية
  • تكثيف البرامج التلفزيونية التي تؤكد على ضرورة تحديد ساعات معينة يوميا للعب الطفل بالألعاب الالكترونية.

وهناك نوع آخر من الإدمان وهو التسوق عبر الانترنت وشهوه الشراء حتى دون الحاجة الى ما يتم شراءه

يعرف Hubert et.al). 2017) التسوق عبر التطبيقات على أنها معاملات تجارية تتم من خلال الهواتف الذكية عبر شبكة اتصالات لاسلكية، ويوفر ذلك لفرصة لشراء المنتجات والخدمات أينما ومتى أراد المستهلك.

ويذكر(السيد الصاوي ،2019) أن تطبيقات الهواتف الذكية هي برامج صغيرة للهاتف الذكي تهدف إلى تعزيز الهاتف المحمول؛ بحيث يكون أكثر من مجرد جهاز لإرسال الرسائل النصية والاتصال، واستخدامه في أوجه أخرى، ويتم تثبيت هذه التطبيقات مسبقا على الهواتف أثناء التصنيع، ويمكن تنزيلها، سواء كان ذلك في مقابل رسوم أو مجانًا، من قبل المستخدمين من متاجر أو منصات توزيع البرامج؛ مثل متجر Store App Apple لتطبيقات أنظمة تشغيلIOS أو متجر Android for Play Google لتطبيقات أنظمة تشغيلAndroid

كما تعتبر تطبيقات الهواتف طريقة شائعة لتقديم الخدمات والمحتوى التفاعل يعبر الهواتف المحمولة، كما توفر أيضا طرق جديدة مبتكرة لتجار التجزئة لتوجيه المستهلكين من خلال التجربة وتحديد مكان المتجر والبضائع المتوفرة وعروض الأسعار، كما تعتبر واحدة من أهم المزايا المحتملة للتطبيقات هي الوصول إلىجمهور كبير، وبالتالي زيادة المبيعات.Chaffey2011))

أما عن الأسباب التي تدفع المستهلكين لتسوق عبر تطبيقات الهاتف فقد لخصتها (داليا عبد الله 2018) في البحث عن أنواع السلع المختلفة والتحقق من أسعارها ومقارنتها، كذلك الحصول على عروض خاصة أو خصومات مع توفر فرص استكمال علمية الشراء عبر بعض هذه التطبيقات من خلال هواتفهم الذكية، كما تساعدهم قبل التسوق على معرفة الأسعار، تحديد نوعية المنتجات المرغوب شرائها، وأقرب متجر قبل الشراء.كما أشارت ( نهى ال زغير 2019) أن أكثر العناصر تأثيراً على متعة التسوق عبر التطبيقات الذكية هي البساطة يليه سهولة استخدامها، كما خلصت نتائج هذه الدراسة إلى ان استخدام تطبيقات أجهزة المحمول يؤثر بشكل إيجابي على تحسين تجربة التسوق الإلكتروني حيث أن الغالبية العظمي من المبحوثين يفضلون استخدام الهاتف المحمول في التسوق الإلكتروني، وأرجعت ذلك لانتشار استخدام الهواتف المحمولة وما تتميز به من صغر حجمها وامكانية استخدامها في اي زمان ومكان،حيث أن التطورات السريعة في صناعة الهواتف المحمولة والتطبيقات المرتبطة بها أحدثت تغييرات جذرية في مفهوم التسوق الإلكتروني.

بعض الاثار النفسية والاجتماعية للإدمان على الشراء

قد أسهمت هذه المستحدثات في التسوق بتغير الأنماط الاستهلاكية ونشر ثقافة الاستهلاك بشكل واسع في المجتمعات العربية ومن بينها المجتمع المصري فأصبح امتلاك السلعة بغض النظر عن الحاجة إليها هو ما يسعى إليه الأفراد بل أن كثيراً منهم ينفقون أكثر من دخولهم من خلال الشراء بالأجل، وأصبحت تدفع الأفراد إلى مزيد من الشراء الإدماني الذي أصبح يستنزف ميزانية الأسرة ويؤثر سلبا على موارد الأسرة خاصة، وموارد المجتمع عامة، وعجلة التنمية. (حنان كشك، 2018)ولا يقف هذا التأثير السلبي على الجانب المادي فقط بل يمتد إلى الجانب

الاجتماعي فقد بينت نتائج دراسة (نادية أبو سكينة وآخرون 2018) أنه توجد علاقة ارتباطية عكسية بين نمط الإنفاق السلبي وكل من التوافق الأسرى والتوافق الاجتماعي للأسرة مما يؤثر عمى العلاقات بين أفرادها.

فلم يعد التسوق مجرد شراء للسلع، بل أصبح شكلاً من أشكال الترفيه، كما أصبح عادة في المجتمعات المعاصرة، هذه العادة عند إساءة استخدامها، قد تؤدي إلى مشكلة نفسية ضارة تعرف باسم الشراء الإدماني والذي له عواقب شخصية واجتماعية ومالية وخيمة Black, et.al., 2012)) وهذا ما أكدته الكثير من الدراسات ومنها دراسة (سارة السيد 2016) التي ركزت على التعرف على العلاقة بين الشراء القهري أو الإدماني وتقدير الذات لدى طلاب الجامعة وتبين أنه كلما زاد الشراء الإدماني كلما قل تقدير الذات.

كما سعى Zhang et.al. 2017)) إلى إيجاد العلاقة الارتباطية بين الشراء الإدماني وجودة الحياة، وأظهرت النتائج وجود علاقة ارتباطية عكسية بين الشراء الإدماني وجودة الحياة فكمما ا زد الشراء الإدماني قلت جودة الحياة، وكلما كانت له أثاره السلبية على الدخل الأسري حيث أن إساءة استخدامه يترتب علية الكثير من المشكلات المالية الأسرية والنفسية.

كما اسفرت نتائج دراسة اقبال على مستحدثات التسوق وعلاقته بالإدمان الشرائي لربة الأسرة. (شريف محمد، سحر امين ،2021) وجود علاقة ارتباطية سالبة بين مستحدثات التسوق الإدمان الشرائي لدى ربه الأسرة. وجود علاقة ارتباطية موجبة بين كل من المستوي التعليمي لدى ربة الأسرة، عدد البطاقات ا لإلكترونية، والإقبالعلى بعض مستحدثات التسوق لربة الأسرة. وجود علاقة ارتباطية موجبة بين كلا من العمر، عدد سنوات الزواج، والإدمان الشرائي لربة الأسرة. وجود علاقة ارتباطية سالبة بين عدد البطاقات الإلكترونية والإدمان الشرائي لربة الأسرة. وان وجود فروق في الشراء لصالح الزوجات الذين لديهم ازواج عاملين في القطاع الخاص.

كما يوصي الباحث بضرورة توعية ربات الأسر بمستحدثات التسوق، كيفية الشراء الرشيد.

الرسم التوضيحي ادناه

يشير الى مزايا وعيوب ادمان الانترنت وبعض المشاكل التي قد نثيرها بعض أنواع ادمان الانترنت

مثل: ادمان الألعاب الالكترونية – ادمان الشراء عبر الانترنت

الخاتمة

تقد تمثل هذه الورقة جرس انذار لكل من يهتم بالنمو النفسي والاجتماعي الصحي للأسرة والمجتمع حيث يمثل الإدمان على الانترنت مشكله كبيرة لدى الأسرة حيث انه عبء مالي وعبء نفسي وعبء اجتماعي.

عبء مالي وذلك يتمثل في الاسر التي لا تستطيع ان تدفع او تستهلك ماديا معظم دخلها على هذه الخدمة لان هذه الخدمة على سبيل المثال في مصر لها مقابل كبير قد لا يتناسب مع ظروف الطفل او المراهق او رب الاسرة نتيجة للازمات الاقتصادية ا لتي يعشها المجتمع المصري.

ام بالنسبة الى السعودية وتحولاتها السريعة في عالم الحكومات الالكترونية بتحقيق رؤية 2030 فقد أصبح استخدام الانترنت من ضروريات الحياة مما يجعل ادمانه أسهل لتوفره حتى أصبح مجاناً بكل مكان وزمان، لذا أصبحت مدارس التربية والتعليم بتوجيهه الطلاب وأولياء الأمور بالاستخدام الأمثل وحسب ضوابط الشريعة لما له من اعراض نفسية واجتماعية.

اما من جانب العبء الاجتماعي حيث انها قد تدفع الى العزلة والبعد عن الاسرة والاكتفاء بالجهاز المحمول فقط في التفاعل والتعامل. اما من حيث العبء النفسي حينما لا يكون لدى الفرد هذا الجهاز المحمول او التفاعل معه يسبب مشاكل صحية عديده مع طول الاستخدام مثل اجهاد العين والآم الظهر على سبيل المثال كما يصاب بحاله من الاكتئاب والقلق والتوتر لأنه وصل الى حاله من الإدمان.

وادمان الانترنت له اشكال وأنواع عديده منها الألعاب الالكترونية كما ذكرنا ومنها الشراء أي شيء وكل شيء بلا سبب او احتياج او هدف.

وهذا يقع بنسبة كبيرة على المرأة. لان المرآه هي التي تقود الأسرة في الاحتياجات ومن هنا يجب علينا القاء الكثير من النصح والإرشاد والتوعية الى الأسرة جمعياً بداية من الام والزوجة ومن ثم بعد ذلك الأطفال او المراهقين من خلال المدارس والأندية. لان التكنولوجيا لها مزايا كثيره لا يمكن انكارها ولكن ايضاُ له آثار كثيره لا يمكن السيطرة عليها بالشكل الجيد.

المراجع

  • احمد فائق (2014) الامراض النفسية الاجتماعية نحو نظرية في اضطراب علاقة الفرد بالمجتمع، مكتبة الانجل المصرية القاهرة.
  • احمد فخري هاني ( 2012) الإدمان على الانترنت مجلة العلوم الاجتماعية swmsa.net
  • احمد محمد عبد الباقي(2014)التكنلوجيا وجرائم المستقبل، دارالنهضة العربية لنشر والتوزيع القاهرة
  • استبرق داود سالم (2015) الألعاب الالكترونية علاقتها بالعزلة الاجتماعية لدى الأطفال، مجلة البحوث التربوية والنفسية العدد 47 –بغداد
  • اماني عبد المقصود (2014) ادمان الانترنت وعلاقته ببعض المتغيرات لدى عينة من الشباب الجامعي المجلة العلمية لكلية التربية النوعية العدد (2) يونيو 20، الجزءالثالث.
  • امل عبد الله ناصر (2014) ادمان الانترنت وعلاقته بالتواصل الاجتماعي والتحصيل الدراسي لدى طلبة جامعة نزوى رسالة ماجستير غير منشورة كلية التربية جامعة نزوى. سلطنة عمان.
  • السيد صالح الصاوي (2019) تطبيقات الهواتف الذكية والأجهزة المحمولة في مراكز الوثائق – والأرشيف: دراسة تحليله. مجله دراسات المعلومات والتكنولوجيا، جمعية المكتبات المتخصصة العدد 1.
  • انس الطيب الحسن (2015) ادمان الانترنت عند طلاب بعض الجامعات ولاية الخرطوم جامعة النيلين السودان.
  • انس شكشك (2007) الصحة والامراض النفسية دار الحافظ لطباعة والإنتاج لنشر والتوزيع دمشق سوريا.
  • حمد محمد الهاجري (2003) شبكة الانترنت وتأثيرها على الشباب السعودي دراسة ميدانية لمقاهي الانترنت في الرياض رسالةدكتوراه غير منشورة جامعة الملك سعود.
  • حنان محمد كشك (2018) التسوق الإلكتروني ودوره في نشر ثقافة الاستهلاك: دراسة – وصفية مطبقة في مدينة المنيا. مجلة كلية الآداب والعلوم الإنسانية، جامعة قناة السويس، كلية الآداب والعلوم الإنسانية، مصر.
  • داليا محمد عبد الله (2018). العوامل المؤثرة على فعالية التطبيقات ذات العلامات التجارية – في الهواتف الذكية: دراسة مقارنة بين المستخدمين وغير المستخدمين. المجلة المصرية لبحوث الأعلام، كلية الإعلام، جامعة القاهرة، مصر، المجلد 2018، العدد 60
  • سارة رجب السيد (2016) الشراء القهري وعلاقته بتقدير الذات لدى عينة من طلاب الجامعة. مجلة دراسات عربية، رابطة الإخصائيين النفسيين المصرية، مصر، المجلد 85، العدد 1.
  • سميرة مصطفى عبد الله الكردي الاكتئاب والذكاء الانفعالي لدى عينه المدمنات على الانترنت دراسة وصفية مقارنه مجله دراسات نفسية (16) (14) من 121 -166
  • شركة راجح لتسويق والبرمجة (2023) تقرير وسائل التواصل الاجتماعي https://rageh.net
  • شريف محمد عطية حورية وسحر امينحميدة سليمان (2021). مجلة البحوث في مجالات التربية النوعية. المجلد السابع العدد34. مايو 2021.
  • صالحة احمد سنان (2004) الاغتراب النفسي والقلق العام لدى عينة من طالبات ام القرى من المستخدمات وغير المستخدمات الانترنت دراسة مقارنه رسالة ماجستير غير منشورة جامعة ام القرى السعودية.
  • عادل الزايد الإدمان (2006) مصطلح واسع يدخل ضمن الإدمان السلوكي مجله القبس السنة
  • 38) (13106)، 22 يونيو ص 37.
  • محمد النابلسي (1985) الامراض النفسية وعلاجها المنشورات الجامعية لبنان
  • محمد عبد المطلب داد (2006) بعض الأساليب المعرفية لدى مدمني الانترنت – دراسة تفاعلية على عينة كلية التربية النوعية، مجلة التربية المعاصرة سنة 23 (73) 5-6
  • محمد عمر الحاجي (2002) الانترنت إيجابياتوسلبياته، دار المكتبي النشر والتويع السعودية
  • منصور بن محمد الغامدي2004: تأثير الالعاب الالكترونية (ببلايستيشن)على مستخدميه القاهرة، مصر.
  • نادية حسن أبو سكينة ومحمد منير الطوخي ورغدة محمود حمود وايناس ماهر بدير (2013) أنماط الإنفاق الاستهلاكي في ضوء مستحدثات التسوق وأثرها على توافق أفراد الأسرة. مجلة علوم وفنون، جامعة حلوان، مصر.
  • ناصر سليمان عبد الله الحوسني (2011) ادمان الانترنت وعلاقتهبالاكتئاب والعزلة الاجتماعية لدى طلبة جامعة نزوى رسالة ماجستير غير منشورة جامعة سلطنة عمان.
  • نهى وائل ال زغير (2019) استخدام مواقع الويب التفاعلي وتطبيقات المحمول في تحسين -تجربة التسوق الإلكتروني لدى المستهلك الفلسطيني. رسالة ماجستير، كمية الدراسات العليا، جامعة الخليل، فلسطين.

  • Black, D. W., Shaw, M., McCormick, B., Bayless, J. D., & Allen, J. (2012). Neuropsychological performance, impulsivity, ADHD symptoms, and novelty seeking in compulsive buying disorder. Psychiatry research, 200(2-3).
  • Chak K. And Leung L. (2004) Shyness and Locus of Control as Predictors of internet Addiction and Internet use) cyber Psychology) 7 (5)) 559-570
  • Chaffey, D. (2011). E-business and E-commerce Management: Strategy, Implementation and Practice (5th ed.): Pearson Education
  • ChinaC (2002) million teenagers Addiction and Internet. Pediatrics)p508-508. (No authorship indicated).
  • Cummings J.Kiesler S. Kraut Mudkophadhay T.and Scherlis W.(1999) June. The Internet and weakening social ties Paper presented at the annual meeting of the American Psychological Society Denver.CO
  • Hubert, M., Blut, M., Brock, C., Backhaus, C., & Eberhard, T.10. (2017). Acceptance of smartphone‐based mobile shopping: Mobile benefits, customer characteristics, perceived risks, and the impact of application context. Psychology & Marketing, 34(2).
  • Kim,K.;Ryu,E.;Chon,M.;Yeun,E.;Choi,S.Seo,J.&Nam,B.(2006).Internetaddiction in Korean adolescents and its relation to depressing and suicidal ideation: questionnaire survey. International Journal of Nursing Studies, 4,185-192.
  • Young K.S.(1998a)Internet Addiction: the emergence of a new clinical disorder. Paper presented at the 104 the meeting of the AmericanPsychological
  • Zhang, C., Brook, J. S., Lakefield, C. G., De La Rosa, M., & Brook, D. W. (2017). Compulsive buying and quality of life: An estimate of the monetary cost of compulsive buying among adults in early midlife. Psychiatry research, 252, 208-214.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *